نسخة تجريبية

الشركة الوطنية للإسكان تشارك في المؤتمر السعودي الدولي للعقار سايرك 5

شهد عام 2007م انطلاق أولى فعاليات المؤتمر السعودي الدولي العقاري  بتنظيم من مجلس الغرف السعودية ممثلاً في اللجنة الوطنية العقارية ليكون تجمعاً دورياً يبحث من خلاله المستثمرين والمختصين في مجال العقار واقع ومستقبل هذا القطاع الحيوي وآفاق نموه، وذلك انطلاقاً مما تشهده المملكة من جهود تنموية كبيرة غطت معظم أنحاء البلاد من خلال تنفيذ العديد من المشاريع العملاقة في القطاعات الاقتصادية المختلفة، الأمر الذي وضع السوق العقاري السعودي كأكبر أسواق المنطقة العربية، وظل مؤتمر سايرك بمثابة العلامة الفارقة في هذا القطاع، حيث استمر انعقاده على مدى السنوات الماضية في الأعوام 2010 و 2013و 2016، وبالتالي أصبح هذا المؤتمر من أهم الاحداث المتصلة بقطاع العقار على المستوى المحلي والإقليمي. ويأتي في عام 2019 م الدورة الخامسة للمؤتمر السعودي للعقار  تحت رعاية معالي وزير الإسكان الأستاذ / ماجد بن عبدالله الحقيل، بالتعاون مع الهيئة العامة للعقار.

وقد شاركت الشركة الوطنية للإسكان في المؤتمر (كراعي ماسي) في محور فرص الاستثمار العقاري المتاحة من خلال برامج رؤية 2030 بجلسة بعنوان ( فرص الاستثمار العقاري في القطاع السكني ) قام بتقديمها الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للإسكان المهندس / محمد البطي. كما شملت مشاركة الشركة الوطنية للإسكان ممثلة بكلاً من قطاع البنية التحتية وهو قطاع يُعنى بتعزيز الدور التنفيذي لمشاريع البنية التحتية من خلال : تعزيز الدور التنفيذي لمبادرات وزارة الإسكان ومن ضمنها مبادرة تطوير الأراضي الوزارية و مبادرة تحفيز الأراضي البيضاء الخاضعة للرسوم، وتحفيز استثمارات القطاع الخاص للأراضي وتوفير الحلول الملائمة لتطوير أراضي القطاع الخاص بما يتلاءم مع أهداف وزارة الإسكان، بالإضافة إلى عقد الشراكات التعاونية لتحقيق أهداف التطوير العقاري وتقديم الخدمات الهندسية و الحلول التقنية لمراقبة و إدارة المشاريع. كما تُعنى إدارة التطوير العقاري بالشركة إلى حث القطاع السكني لتقديم منتجات وخدمات سكنية معقولة التكلفة وطويلة الأمد، لمواكبة الطلب المتزايد على المنتجات السكنية.

و في المعرض المصاحب للمؤتمر حيث تم استعراض و تفصيل أحد أهم منتجات إدارة التطوير العقاري ( مُرسِية )، وهو مشروع « مُرسِية » على مساحة تقدر ب 2.7 مليون م2 ويُمثّل رؤية مستقبلية مصممة بأسلوب هندسي فريد ليضم واديًا اصطناعيًا مميزًا في مدينة الرياض يراعي في تصميمه وبنائه معايير المحافظة على البيئة. كما يضم المشروع عدداً  كبيراً من المساحات الخضراء مع لمسة عصرية حديثة تجعل « مُرسِية » معلمًا مميزًا جديدًا من معالم مدينة الرياض. صُمّم المشروع ليكون عالمًا يُلبّي التطلعات في مجمع سكني عصري، ومرافق تجارية وصحية واجتماعية، تضم محلات تجارية وأسواق ومدارس ورياض أطفال وبنوك ومطاعم ومساجد وأندية رياضية وصيدليات ومراكز صحية وتتنوع وحدات المشروع السكنية بين أكثر من 5000 ڤيلا و تاون هاوس و شقة سكنية عصرية فاخرة جذابة تحقق الرفاهية والراحة المطلوبة.